بتهمة  التخابر مع جهات أجنبية.. إستدعاء عمر الراضي للمرة الرابعة للمثول أمام الفرقة الوطنية

كشف الصحفي عمر الراضي، قبل قليل من مساء اليوم الجمعة، أنه تم استدعاؤه للمرة الرابعة، من أجل المثول أمام رئيس الفرقة الوطنية، الاستعلامات الجنائية بالفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بسبب تهمة « التخابر مع جهات أجنبية ».

وقال عمر الراضي في تدوينة له:  » وصلني للتو الاستدعاء الرابع في بيت أسرتي بالدار البيضاء،. حسب الاستدعاء الموقع من طرف رئيس فرقة الاستعلامات الجنائية، على أن أمثل أمام هذا صباح يوم الاثنين. »

  هذا وكانت النيابة العامة، لدى المحكمة الابتدائية الزجرية بالدار البيضاء، يوم الاثنين الماضي، قد أصدرت قد قررت متابعة الصحافي عمر الراضي والصحافي عماد استيتو في حالة سراح بعد أن تم اعتقالهما ليلة الأحد، وتوجيه تهم  » السكر العلني والسب والقذف »، لفائدتهما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.